اختر صفحة

Online Sense is ICDL Arabia's philanthropic arm aimed at raising public awareness on Cyber Safety.

تمتع بخدمة الإنترنت اللاسلكي المجانية، ولكن مع أخذ الحيطة والحذر!

على الرغم من أن الاتصال بالإنترنت عن طريق الشبكات اللاسلكية المجانية يمكن أن يكون خطيراً، إلا أنك سوف تفاجأ حينما تعلم بأن غالبية المستخدمين في دولة الإمارات العربية المتحدة قالوا انهم “لن يفكروا مرتين” قبل تسجيل الدخول إلى شبكة إنترنت لاسلكي عامة، وفقا لتقرير شركة نورتون عن مخاطر الإنترنت اللاسلكي لعام 2017. وأكثر من ذلك، أقر 87٪ من هؤلاء الأشخاص على احتمال تعرض معلوماتهم الشخصية للخطر أثناء استخدامهم خدمة الإنترنت اللاسلكي العامة.

هل يسرق تطبيق صراحة جهات الاتصال الخاصة بك؟

تناولت الأخبار هذا التطبيق مرة أخرى بعدد من السلبيات. حيث زعم الخبراء مؤخرا أنه يصل إلى جهات الاتصال على هواتف المستخدمين، دون طلب الموافقة. يستخدم تطبيق صراحة من قبل الكثير من المقيمين في دولة الإمارات العربية المتحدة، لأنهم يعتقدون أنه وسيلة جيدة لتبادل الآراء بصراحة، ولكن من المهم أن يكون المستخدمين على بينة من التهديدات الأمنية المحيطة به.

تحذير من فيروس Faketoken: برنامج خبيث يسرق المعلومات المصرفية من التطبيقات الخاصة بنظام التشغيل أندرويد

هناك نوع جديد من فيروسات طروادة الذي يصيب الخدمات المصرفية عبر الهاتف المحمول يعرف باسم فيروس Faketoken يقوم بسرقة المعلومات الحساسة للحساب المصرفي من التطبيقات الخاصة بنظام التشغيل أندرويد التي تستخدم في مجال السفر والخدمات المصرفية. كشف مختبر كاسبيرسكي هذا الفيروس المخادع، الذي يشكل تهديدا لأي شخص يخزن معلومات البطاقة الائتمانية للتطبيقات التي تم شراؤه

هل يتم التجسس على عائلتك بسبب الألعاب الإلكترونية التي يلعبها طفلك؟

حدثان ظهرا مؤخراً يشيروا إلى ظاهرة قد تعرض الأطفال في دولة الإمارات العربية المتحدة إلى مخاطر من عالم الإنترنت، حتى مع معرفة والديهم.
هناك دعوى قضائية أقيمت مؤخرا في الولايات المتحدة الأمريكية تدعي أن فياكوم و ديزني يقومون بجمع البيانات مثل العنوان، ومحفوظات التصفح من خلال الألعاب الإلكترونية الخاصة بهم الموجهة للأطفال.

حظر لعبة مريم: ما هي أضرار الألعاب الإلكترونية؟

أصبحت لعبة الهاتف المتحرك المعروفة باسم مريم التي أصدرت في المملكة العربية السعودية الشهر الماضي مثيرة للجدل عندما حذرت شرطة الشارقة مؤخرا الأشخاص من لعبها. ويعتقد الخبراء أن اللعبة تسعى للحصول على المعلومات الشخصية للاعبين التي يمكن استخدامها لسرقة الهوية أو غيرها من الأغراض غير المشروعة.